ملخص البحث

220- تطوير نموذج للتصميم التحفيزي للمقرر المقلوب وأثره على نواتج التعلم ومستوى تجهيز المعلومات وتقبل مستحدثات التكنولوجيا المساندة لذوي الاحتياجات الخاصه
نشأت فكرة المقرر المقلوب من خلال توظيف مصادر التعلم الإلكتروني المتاحة عبر الإنترنت ليطلع الطلاب على شروحات الدروس خارج قاعة المحاضرة بالمنزل ويقوم عضو هيئة التدريس بتوفير المحتوى العلمي للمقرر على شكل محاضرات مسجلة أو مقاطع فيديو تشاركية أو شبكات التواصل الاجتماعي عبر مواقع الويب. هدف البحث إلى تطوير نموذج للتصميم التحفيزي للمقرر المقلوب تتكامل فيه عمليات التصميم التعليمي مع عمليات التصميم التحفيزي من خلال تقديم مجموعة من الاستراتيجيات التعليمية المحفزة التي تتوافق مع خصائص واحتياجات المتعلمين، و تتفق مع ملامح تصميم أغلب المواقف التعليميـة بالمقرر المقلوب ، كما هدف البحث إلى تحديد أثر نموذج التصميم التحفيزي (للمقرر المقلوب – للمقرر المدمج) على نواتج التعلم و مستوي تجهيز المعلومات و تقبل مستحدثات التكنولوجيا المساندة لذوى الاحتياجات الخاصة لدى طلاب الدبلوم العالي في التربية الخاصة بجامعة الملك عبدالعزيز . وتكونت مجموعة الدراسة من 36 طالبا من الطلاب المسجلين في الدبلوم العالي للتربية الخاصة المستوى الدراسي الثالث وتمت المعالجة التجريبية في مجموعتين للتصميم التحفيزي المجموعة الأولى باستخدام أسلوب المقرر المقلوب والمجموعة الثانية باستخدام المقرر المدمج. و توصلت نتائج البحث إلى وجود فرق دال إحصائيا بين متوسطي رتب درجات المجموعة التجريبية الأولى (المقرر المقلوب) و المجموعة التجريبية الثانية (المقرر المدمج) في اختبار التحصيل المعرفي البعدي و مقياس مستوي تجهيز المعلومات و مقياس تقبل مستحدثات التكنولوجيا المساندة لذوى الاحتياجات الخاصة في مقرر الحاسوب في التربية لدى طلاب التربية الخاصة و ذلك لصالح مجموعة التصميم التحفيزي بأسلوب المقرر المقلوب و يرجع ذلك إلى المرونة العالية التي تفوق بها أسلوب المقرر المقلوب من خلال استراتيجيات التعلم المحفزة و التي تناسبت مع غالبية المتعلمين و الاستحواذ على رضاهم في عملية التعلم . الكلمات المفتاحية: التصميم التحفيزي – المقرر المقلوب –كفاءة التعلم –مستوى تجهيز المعلومات – تقبل مستحدثات التكنولوجيا – التكنولوجيا المساندة لذوي الاحتياجات الخاصة